كل ما ترغب في معرفته عن شهب التنين في عام 2020

هيا اسرعوا لمراقبة السماء الليلية لهذا المساء حتى لا تفوتوا فرصة رؤية زخات شهب التنين التي ستبلغ ذروتها في 7 أكتوبر 2020 وبالإمكان مشاهدة بعضها في السادس والثامن من أكتوبر. 

تستعد زخات شهب التنين لتبهرنا بعضها الخلاب لشهر أكتوبر مع توقع بدء ليلة الذروة لعائلة التنين في 7 أكتوبر 2020.

 لن يرتفع قمر الاحدب المتناقص هذا الأسبوع حتى منتصف المساء إلى وقت متأخر، مما يوفر عدة ساعات من السماء المظلمة ، بدءًا من حلول الظلام على عكس العديد من زخات النيازك ، فإن أفضل وقت لمشاهدة شهب التنين يكون خلال ساعات المساء المبكرة.

 عادة ما تكون زخات التنين غير نشطة ، ونادرًا ما تقدم أكثر من خمسة شهب في الساعة. لكن احترس إذا استيقظ التنين! حيث أنه في عام 1933 و 1946 قامت هذه الشهب بعروضاً رائعة أدهشت ناظريها، حيث شوهدت آلاف الشهب خلال الساعة في تلك السنوات. و أيضا شاهد المراقبون الأوروبيون أكثر من 600 شهاب في الساعة في عام 2011.

زخات شهب التنين تنشط ما بين 6 أكتوبر و 10 أكتوبر في المساء تحديدا لأن هذه الزخات الشهبية تتميز بأنها تظهر في ساعات مبكرة من السماء دون الحاجة للانتظار إلى ساعات متأخرة بعد منتصف الليل. 

مرة أخرى ، نشجعك على بدء المشاهدة مباشرة عند حلول الظلام ومن ثم  تأكد من العثور على سماء ريفية مظلمة ومفتوحة.

ما هو الكم الذي ستتم رؤيته من شهب التنين؟ 

بشكل عام، شهب التنين ليست بتلك الزخات الشهبية الغزيرة في حال لم يكن المذنب المنتج لها قريبا جدا منا بحيث أنها تقريبا تنتج فقط خمسة شهب في الساعة الواحدة. 

تجدر الإشارة إلى أن هذه الزخات الشهبية تحدث عندما تعبر الأرض وهي في مدارها الطريق المداري لمذنب 21P/Giacobini-Zinner، الحطام الذي خلفه هذا المذنب يتصادم مع الغلاف الجوي العلوي للأرض ليحترق على شكل شهب التنين .

 تبلغ فترة مدار هذا المذنب حوالي 6.6 سنوات، إنه يبعد حوالي ستة أضعاف عن أبعد نقطة له عن الشمس مقارنة بأقرب نقطة له منها، حيث أنه  في فترة الأوج  – أبعد نقطة له عن الشمس – هو أبعد من كوكب المشتري وفي الحضيض – أقرب نقطة له إلى الشمس – يكون حول مسافة الأرض من الشمس.

في حالات نادرة – عندما تتزامن ذروة الزخات الشهبية مع حضيض المذنب – يصدر هذا المذنب مئات أو حتى آلاف الشهب في ساعة واحدة.

كان الحضيض الأخير للمذنب في 10 سبتمبر 2018 حيث |أنه في تلك الليلة نفسها ، اقترب المذنب 21P / Giacobini-Zinner من الأرض أكثر مما كان عليه من 72 عامًا. ونتيجة لذلك ، انفجرت زخات شهب التنين في عام 2018.

نظرًا لأن هذا المذنب له فترة مدارية تقارب سبع سنوات ، فلن يأتي الحضيض القادم حتى عام 2025. لذلك نحن لا نتوقع الكثير من الزخات الشهبية هذا العام. 

بالنسبة لمراقبي الزخات الشهبية هنا تكمن المتعة، كما قال أحد الحكماء فإن الزخات الشهبية كاصطياد السمك أنت تمعن النظر وربما تصطاد شيئا. 

مع مرور الليل – بغض النظر عن مكان وجودك على الأرض – تنخفض نقطة الإشعاع في السماء. شهب التنين ، عند تتبعها للخلف ، تشع من رأس كوكبة التنين ، بالقرب من نجوم إلتانين وراستابان.

ليس عليك تحديد موقع معين في السماء لمشاهدة هذه الشهب حيث أن هذه الشهب تطير في كل اتجاه عبر السماء المرصعة بالنجوم لكن العثور على كوكبة التنين أمر ممتع وسهل نسبيًا.

خلاصة القول: في عام 2020 ، من المحتمل أن تنتج زخات شهب التنين معظم الشهب مساء يوم 7 أكتوبر وبإمكانك رصدها في أمسيات 6 و 8 أكتوبر أيضًا. لا تنتظر حتى بعد منتصف الليل شاهد بمجرد حلول الظلام بالخارج. ابحث عن سماء ريفية مظلمة وأكبر قدر ممكن من السماء المفتوحة.